تعرف على أشهر الخرافات حول الفوركس

يتناقل بين بعض الناس عدة شائعات وخرافات حول سوق تبادل العملات الأجنبية “الفوركس”، والتي بدورها تعطي انطباع وصورة خاطئة عن هذا السوق وكيفية عمله. ومن أشهر هذه الخرافات:

1. الفوركس عملية احتيال،.يظن بعض المشككين والمتداولين الفاشلين أن الفوركس مجرد طريقة جديدة لممارسة الاحتيال على الناس لكسب الأموال. وعلى الرغم من أن المتداول الناجح يمكن أن يمارس بعض الحيل للتحقيق هدفه، لكن هذا لا يعني أن الفوركس في حد ذاته عملية احتيال. وهناك الكثير من مؤسسات الوساطة المالية في الفوركس التي جرى اعتمادهم في مختلف دول العالم من قبل جهات رسمية وشركات تداول صلبة في السوق يمكن للمتداول التعامل معها والوثوق بها .

2. لا يدفع المتداول عمولة في سوق الفوركس، عليه فقط دفع فرق السعر وليس عليه أن يدفع عمولة. وما هو فرق السعر ؟ هل هو الفرق بين سعر الشراء وسعر البيع لزوج العملات في نفس اللحظة. إذا كان المتداول يخطط ليعتمد على تداول المدى القصير، فقد ينتهي الأمر بالجزء الأكبر من أرباحه في يد الوسيط.

3. “يحتاج المتداول إلى التنبؤ بالضبط بنتائج السوق ليكون رابحا في الفوركس.”لا يوجد هناك طريقة لمعرفة شيء بشكل مسبق في الفوركس بنسبة تأكد 100٪. وإلا فلن يكون هناك سوق تداول العملات إذا كان بمقدور الفرد معرفة أسعار العملات مسبقاً. فمن أول الأشياء التي يجب على المتداول المبتدئ تعلمها هي التفكير في التعامل مع الاحتمالات ونسب المخاطر قياسا بالمكافأة .

4. “يحتاج المتداول إلى استخدام استراتيجية معقدة جداً لكي يحقق النجاح في الفوركس.” وهذه مجرد خرافة حول الفوركس. حيث أن الشرط الأساسي ليكون المتداول ناجحاً في الفوركس هو الانضباط الذاتي وإدارة الأموال.

5. ” يحتاج المتداول إلى رأس مال كبير لبدء الحصول على الربح في الفوركس.” الاستثمار برأس المال الكبير لن يساهم في تحقيق النجاح. فلا يحتاج المتداول إلى الكثير من المال لتنويع العملات ولا يمكن أن تتحرك أسعار العملات تبعا لأوامر التداول الخاص به ( سيكون في حاجه لمليارات الدولارات لفعل ذلك). في الواقع، يمكن لأي متداول أن يبدأ بالتجارة في فوركس برأس مال قليل جداً.